الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محرمات استهان بها الانسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
said
Admin
Admin
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 318
تاريخ الميلاد : 20/08/1985
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 10/02/2009
النقاط : 571

مُساهمةموضوع: محرمات استهان بها الانسان   الخميس يونيو 10, 2010 6:05 pm


محرمات
استهان بها الانسان

الباب الاول :::::: باب الشرك


الشرك بالله

وهو اعظم المحرمات علي الاطلاق: قال
رسول الله صلي الله علية وسلم (( الا انبئكم باكبر الكبائر ؟))( ثلاثا)
قالو : قلنا : بلي يارسول الله , قال : الاشراك بالله .... > متفق علية
>


وكل ذنب يمكن ان يغفرة الله الا
الشرك فلابد له من توبة مخصوصة قال الله تعالي ( ان الله لا يغفر ان يشرك
به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ) النساء :48


ومن مظاهر الشرك المنتشرة

عبادة القبور

واعتقاد ان الاولياء يقضون الحاجت
ويفرجون الكربات والاستعانة والاستغاثة بهم .

وكذلك دعاء الموتي من الانبياء والصالحين اتو غيرهم للشفاعة
او للتخليص من الشدائد فهذا يقول : ياحسين , وهذا يقول : يابدوي , وهذا
يقول : ياشاذلي , وهذا يدعو : السيدة زينب


وبعض عباد القبور يطوفون بها ويسلمون اركانها ويتمسحون بها
ويقبلون اعتابها ويعفرون وجوههم في تربتها ويسجدون لها اذا راوها ويقفون
امامها خاشعين متذللين ومتضرعين سائلين مطالهم وحاجاتهم من شفاء مريض او
حصول ولد او تيسير حاجة وربما نادي صاحب القبر : ياسيدي جئتك من بلد بعيد
فلا تخيبني

فكل هذا شرك بالله
والنبي يقول (( من مات وهو يدعو من دون الله ندا دخل النار
)) رواه البخاري

والبعض يحلق رؤسهم عند
القبور

فكل هذا تخلف وشرك بالله
نسال الله ان يطهرنا منه .... اللهم امين يارب

النذر لغير الله

كما يفعل الذين ينذرون الشموع
والانوار لاصحاب القبور


الذبح لغير الله

قال الله تعالي فصل لربك وانحر
اي
: انحر لله وعلي اسم الله

وقال النبي صلي
الله علية وسلم (( لعن الله من ذبح لغير الله )) رواه مسلم

ومن ذبائح الجاهلية الشائعة في عصرنا "" ذبائح الجن "" وهي
انهم كانو اذا اشترو دارا او دكانا ذبحو عندها او علي عتبتها ذبيحة خوفا من
اذي الجن


تحليل
ما حرم الله او تحريم ما احل الله


وقد وصف الله المشركين بانهم Sad( ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين
الحق )) التوبة :29


السحر والكهانة والعرافة

السحر كفر بالله
ومن السبع الكبائر الموبقات وهو يضر ولا ينفع
فال الله تعالي عن تعلمة (( ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم))
البقرة :102

والذي يتعاطي السحر
كااااااااااااافر قال الله تعالي Sad(
وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفرو يعلمون الناس السحر وما انزل علي
الملكين ببابل هاروت وماروت وما يعلمان من احد حتي يقولا انما نحن فتنة فلا
تكفر )) البقرة :: 102


وحكم الساحر
القتل وكسبة حرام خبيث والواجب اللجوء الي الله والاستشفاء بكلامه
كالمعوذات وغيرها


اما الكاهن والعراف
فكلاهما كافر بالله العظيم

اذا ادعيا معرفة
الغيب ولا يعلم الغيب الا الله وكثير من هؤلاء يستغفل السذج من التخطيط في
الرمل او ضرب الودع او قراءة الكف او الفنجان او كرة الزجاج والمرايا وغير
ذلك واذا صدقو مرة كذبو 99 مرة ولكن المغفلين لا يتذكرون الا المرة التي
صدق فيها هؤلاء الافاكون فيذهبون اليهم لمعرفة المستقبل والسعادة والشقاوة
في زواج او تجارة والبحث عن المفقودات ونحو ذلك .


ما حكم الذي يذهب اليهم ؟؟؟؟
ان كان مصدقا بما يقولون فهو كافر خارج
عن الملة والدليل لقولة صلي الله علية وسلم (( من اتي كاهنا او عرافا
فصدقة بما يقول فقد كفر بما انزل علي محمد )) رواه احمد وصححة الالباني

اما اذا كان ذهب اليه غير مصدق بانهم يعلمون الغيب ولكنه ذهب
للتجربة ونحوها فانه لا يكفر ولكن لا تقبل له صلاه اربعين يوما

والدليل قوله صلي الله علية وسلم (( من اتي عرافا فساله عن
شئ لم تقبل له صلاة اربعين ليلة )) رواه مسلم

هذا
مع وجوب الصلاة والتوبة علية


الاعتقاد في تاثير النجوم والكواكب في الحوادث وحياة الناس

عن زيد بن خالد الجهني قال : صلي لنا
رسول الله صلي الله علية وسلم صلاة الصبح بالحديبية --- علي اثر سماء كانت
من الليلة -- فلما انصرف اقبل علي الناس فقال Sad(
هل تدرون ماذا قال ربكم ؟)) قالو : الله ورسوله اعلم , قال : ( اصبح من
عبادي مؤمن بي وكافر , فاما من قال مطرنا بفضل الله فذلك مؤمن بي وكافر
بالكوكب , واما من قال بنوء كذا وكذا فذلك كافر بي ومؤمن بالكوكب )) رواه
البخاري

ومن ذلك : اللجوء الي ابراج الحظ في
الجرائد والمجلات , فان من اعتقد ما فيها من اثر النجوم والافلاك فهو مشرك
كافر بالله وان قراها للتسلية فهو عاصي آ ثم ., لانه لا يجوز التسلي بقراءة
الشرك بالاضافة لما قد يلقي للشيطان في نفسة من الاعتقاد بها فتكون هدفا
سهلا ووسيلة للشرك


اعتقاد النفع في اشياء لم يجعلها الخالق عز وجل كذلك

كما يعتقد بعضهم في التمائم والعزائم
الشركية وانواع من الخرز او الودع او الحلق المعدنية وغيرها بناء علي اشارة
الكاهن او الساحر او اعتقاد متوارث فيعلقونها في رقابهم او علي اولادهم
لدفع العين بزعمهم او يربطونها علي اجسادهم او يعلقونها في سيارتهم او
بيوتهم او يلبسون خواتم بانواع من الفصوص يعتقدون فيها امورا معينة من رفع
البلاء او دفعى

وهذا لا شك ينافي التوكل علي
الله ولا يزيد الانسان الا ضعفا هو من التداوي بالحرام , وهذة التمائم
التي تعلق في كثير منها شرك جلي واشتغاثة ببعض الجن والشياطين او رسوم
غامضة او كتابات غير مفهومة وبعض المشعوذين يكتبون ايات من القران
ويخلطونها بغيرها من الشرك .

وتعليق كل ما
تقدم او ربطة حرام لقولة صلي الله علية وسلم (( من علق تميمة فقد اشرك ))
رواه احمد وصححه الالباني

وفاعل ذلك : ان
اعتقد ان هذة الاشياء تنفع او تضر من دون الله , فهو كااااااااااااااافر
مشرك شركا اكبر , وان اعتقد انها سبب للنفع والضرر والله لم يجعلها سببا
فهو مشرك شركا اصغر وهنا يدخل في شرك الاسباب .


الرياء بالعبادات

من شروط العمل الصالح ان يكون خالصا
لله من دون رياء والذي يقوم بالعبادة ليراة الناس فهو مشرك شركا اصغر وعمله
حابط كمن صلي ليراة الناس كما جاء في الحديث القدسي : (( انا اغني الشركاء
عن الشرك , من عمل عملا اشرك فية معي غيري تركته وشركه )) رواه مسلم


الطيرة

وهي التشاؤم . وكانت العرب اذا ارا
احدهم امرا كسفر وغيره امسك بطائر ثم ارسله فان ذهب يمينا تفاءل ومضي في
امره , وان ذهب شمالا تشاءن ورجع عما اراد , وقد بين النبي صلي الله علية
وسلم حكم هذا العمل بقوله Sad(
الطية شرك )) . رواه احمد وصححة الالباني

ومما
يدخل في هذا الاعتقاد المحرم المنافي لكمال التوحيد : التشاؤم بالشهور
وبالايام او الارقام كالرقم 13 او الاسماء او اصحاب العاهات . فهذا كله
حراااااااام ومن الشرك .


الحلف بغير الله تعالي

الله سبحانه وتعالي يقسم بما شاء من
مخلوقاتة واما المخلوق فلا يجوز له ان يقسم بغير الله ومما يجري علي السنة
كثير من الناس الحلف بغير الله والحلف نوع من التعظيم لا يليق الا لله :::
عن ابي عمر مرفوعا Sad(
من حلف بغير الله فقد اشرك )) رواه احمد وصححه الالباني

فلا يجوز الحلف بالكعبة ولا بالامانة ولا بالنبي ولا بالشرف
ولا بالعون ولا ببركة فلان ولا بجاة الولي ولا بالاباء والامهات ولا براس
الاولاد كل ذلك حرااااام ومن وقع في شئ من هذا فكفارتة ان يقول لا اله الا
الله كما جاء في الحديث الصحيح Sad(
من حلف فقال باللات والعزي فليقل : لا اله الا الله )) رواه البخاري


وعلي منوال هذا الباب ايضا عدد من الالفاظ
الشركية والمحرمة :


ومن امثلتها :::::::: انا متوكل علي الله وعليك ,,,, ما لي
الا الله وانت ,,,,, لولا الله وفلان ,,,,,, انا برئ من الاسلام ,,, الله
لي في السماء وانت لي في الارض ,,,,, ياخيبة الدهر (( وكذا كل عبارة فيها
سب للدهر مثل هذة ساعة نحس والزمن غدار ونحو ذلك وذلك لان سب الدهر يرجع
الي الله الذي خلق الدهر )) شاءت الطبيعة كل هذة الاسماء المعبدة لغير الله
: كعبد المسيح وعبد النبيس وعبد الرسول وعبد الحسين .

ومن المصطلحات والعبارات المخالفة للتوحيد :: اشتراكية
الاسلام , ديمقراطية الاسلام , ارادة الشعب مع ارادة الله , الدين لله
والوطن للجميع , باسم العروبة , باسم الثورة .

ومن المحرمات اطلاق لفظة( ملك الملوك) وما في حكمها( قاضي
القضاة ) علي احد من البشر واطلاق لفظة( سيد) وما في معانها علي المنافق
والكافر سواء كانت بالغة العربية او بغيرها واستخدام حرف ( لو ) الذي يدل
علي التسخط والتندم والتحسر ويفتح عمل الشيطان , وقول اللهم اغفر لي ان شئت
.



الحمد لله لقد تناولنا مجموعة رائعة من هذا الباب والذي
ندعو الله تعالي الا نقع في خطا او نسيان منه

وباذن الله للحديث بقية في باب اخر من
(( محرمات استهان بها الانسان ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://charef.ahlamontada.com
 
محرمات استهان بها الانسان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشارف لكل الجزائريين والعرب :: منتدى الدين الاسلامي :: مواضيع وحكايات اسلامية-
انتقل الى: