الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ماينجى المؤمن من اهوال القبر وفتنته وعذابه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
said
Admin
Admin
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 318
تاريخ الميلاد : 20/08/1985
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 10/02/2009
النقاط : 571

مُساهمةموضوع: ماينجى المؤمن من اهوال القبر وفتنته وعذابه   الخميس يونيو 10, 2010 6:01 pm

لسلام عليكم
ورحمة الله وبركاته



اليكم اخواتى فى الله موضوع اكثر من
شيق نقلته اليكم من كتاب

( التذكرة فى أحول الموتى وأمور لأخرة )




لشيخنا
الجليل( القرطبى )



وذلك عن باب مال ينجى المؤمن من أهوال
القبر وفتنته وعذابه :


أعذانا الله وإياكم احبتى فى الله من
عذاب القبر واهواله


وذلك خمسة أشياء وهم : الرباط . قتل . قول .
بطن . زمان



ويتحدث الشيخ هنا عن الأول وهو الرباط:

روى
مسلم عن سلمان قال : سمعت رسول الله ( صلى الله عليه وسلم) يقول:

((
رباط يوم وليلة خير من صيام شهر وقيامه ، وإن مات جرى عليه عمله

الذى
كان يعلمه وأجرى عليه رزقه وأمن من الفتان ))

فالرباط من أفضل
الأعمال التى يبقى ثوابها بعد الموت كما جاء فى
حديث العلاء بن عبد
الرحمن عن أبيه عن أبى هريرة عن النبى
(صلى الله عليه وسلم ) قال ))
إذا مات الإنسان انقطع عمله إل من ثلاثة))
الحديث.وقد تقدم وهو حديث
صحيح ، انفرد بإخراجه مسلم، وكذلك ما أخرجه ابن ماجة وأبو نعيم من أنه يلحق
الميت بعد موته ، فإن ذلك مما
ينقطع بنفاده وذهابه ، كالصدقة بنفادها ،
والعلم بذهابه ، والولد الصا لح بموته ، والنخل بقطعه إلى غير ذلك مما ذكر
،والرباط يضاعف أجره
لصاحبه إلى يوم القيامة لقوله عليه الصلاة
والسلام : ((وإن مات أجرى عليه عمله )) وقد جاء مفسراً مبيناً فى كتاب
الترمذى عن فضالة بن عبيد عن رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) قال: ((كل
ميت يختم على عمله إلا الذى مات مرابطا فى سبيل الله ،فإنه ينمو له عمله
إلى يوم القيامة ويأمن من فتة القبر))قال: حديث حسن صحيح ، وأخرجه أبو دواد
بمعناه وقال ((ويؤمن من فتانى القبر )) ولا معنى للنماء إلا المضاعفةوهى
غير موقوفة على سبب فتنقطع بانقطاعه ،بل هى فضل دائم من الله تعالى لأن
أعمال البر لا يتمكن منها إلا بالسلامة من العدو والتحرز منهم بحراسته بيضة
الدين الدين وإقامة شعائر الإسلام ، وهذا العمل الذى يجرى عليه ثوابه هو
ما كان يعمله من الأعمال الصالحة

وخرجه ابن ماجة بإسناد صحيح عن
أبى هريرة عن رسول الله
( صلى الله عليه وسلم ) قال: ((من مات مرابطا
فى سبيل الله أجرى الله عليه وأمن من الفتان ويبعثه رزقه الله أميناً من
الفزع الأكبر)).

وخرج أبو نعيم الحافظ عن جبير بن بكير وكبير بن مرة
وعمرو بن الأسود عن العرباض بن سارية رضى الله عنه: أن رسول (صلى الله
عليه وسلم )
قال: (( كل عمل ينقطع عن صاحبه إذا مات إلا المرابط فى سبيل
الله .
فإنه ينمى عليه ويجرى عليه رزقه إلى يوم الحساب ))

وفى
الحديث وحديث فضالة بن عبيد قيد ثان . وهو : الموت حالة الرباط والله أعلم




وروى
عن عثمان بن عفان رضى الله عنه . قال: سمعت رسول الله
( صلى الله عليه
وسلم ) يقول : (( من رابط ليلة فى سبيل الله كانت له كألف ليلة صيامها
وقيامها ))

وروى عن أبى هريرة عن أبى بن كعب قال : قال رسول الله
(صلى
الله عليه وسلم ) : لرباط يوم فى سبيل الله من وراء عورة المسلمين محتسباً
من غير شهر رمضان أعظم أجراً من عبادة مائة سنة صيامها وقيامها ، ورباط
يوم فى سبيل الله من وراء عورة المسلمين محتسباً من شهر رمضان أفضل عند
الله وأعظم أجراً )).

أراه قال ((من عبادة ألف سنة صيلمها وقيامها ،
فأن رده الله إلى اهله سالماً لم يكتب عليه سيئةلف سنة. ويكتب له الحسنات
ويجرى له أجر الرباط إلى يوم القيامة ))

فدل هذا الحديث عى ان رباط
وم فى شهر رمضان يحصل به الثواب الدائم إن لم يمت مرابطا والله أعلم .
أخرجه
عن محمد بن إسماعيل بن سمرة ، حدثنا محمد بن يعلى السلمى ، حدثنا عمروبن
صبيح
عن عبد الرحمن بن عمرو ، عن مكحول ، عن أبى بن كعب فذكره.


مسالة
الرباط:


هو الملازمة فى سبيل الله . مأخوذة من ربط الخيل ثم
سمى ملازم لثغر من ثغور المسلمين

: مرابطاً. فارساً أو رجلاً ،
واللفظة مأخوذة من الرباط ، وقول النبى (صلى الله عليه وسلم ):فى منتظرى
الصلاة : ((فذلكم الرباط))إنما هو تشبيه بالرباط فى سبيل الله ، الرباط
اللغوى هو الأول، وهو الذى يشخص إلى ثغر من الثغور ليرابط فيه مدة ما، فأما
سكان الثغور دائما بأهلهم الذين يعمرون ويكسبون هناك ، وإن كانوا حماة
فليسوا مرابطين . قاله علماؤنا ، وقد بيناه فى كتاب الجامع لأحكام القرآن
من سورة آل عمران والحمد لله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://charef.ahlamontada.com
 
ماينجى المؤمن من اهوال القبر وفتنته وعذابه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشارف لكل الجزائريين والعرب :: منتدى الدين الاسلامي :: مواضيع وحكايات اسلامية-
انتقل الى: